Home أخبار وطنية أصحاب قاعات الحفلات يطالبون برفع الحظر عن نشاطهم

أصحاب قاعات الحفلات يطالبون برفع الحظر عن نشاطهم

بعد مرور أزيد من سنة كاملة عن قرار الغلق الكلي لقاعات الحفلات في إطار الإجراءات التي فرضها الحجر الصحي، وما صاحبه من قرارات بتوقيف العديد من الأنشطة التجارية والخدماتية، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، عاد أصحاب قاعات الحفلات لرفع مطلبهم للجهات الوصية ومناشدتها بإعادة النظر في قرار استمرار غلق قاعات الحفلات، التي تكبد أصحابها خسائر فادحة، جرّاء تجميد نشاطها.

ودعت اللجنة الوطنية لأصحاب قاعات الحفلات الوزير الأول عبد العزيز جرّاد، إلى ضرورة رفع الحظر التجاري والاقتصادي عن نشاط قاعات الحفلات، التي تم تعليق نشاطها منذ أزيد من سنة كاملة، مما سبب لأصحابها خسائر فادحة فاقت الـ6 ملايير دينار جزائري، ناهيك عن البطالة التي أصبح يعيشها عمال قاعات الحفلات والذين يزيد عددهم عن الـ30 ألف عامل وعاملة، كانوا يمارسون عملهم في أكثر من 25000 قاعة حفلات تنشط عبر الوطن، حسب بيان اللجنة الوطنية لأصحاب قاعات الحفلات، الذي أشار إلى أن قرار توقيف نشاط قاعات الحفلات بحجة البروتوكول الصحي، شجّع على انتشار القاعات الموازية والتي تنشط بطريقة غير قانونية.

وقد جدد أصحاب قاعات الحفلات المنضوون تحت لواء الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، مطلبهم بضرورة رفع الحظر عن نشاطهم، مع اقتراب نهاية شهر رمضان وبداية فصل الصيف الذي تكثر فيه إقامة الحفلات والأعراس، ما جعلهم يجددون مطلبهم للوزير الأول بإعادة النظر في قرار الغلق، مؤكدين على التزامهم التام باحترام إجراءات البروتوكول الصحي، خاصة وأن حفلات الزواج لم تتوقف منذ ظهور الجائحة، ما جعل البعض من أصحاب الفيلات والمساكن الواسعة، يستغلون فرصة استجابة أصحاب قاعات الحفلات المعتمدة لقرار السلطات بتعليق النشاط، وقاموا باستغلال مساكنهم الواسعة وتأجيرها للمقبلين على إقامة الأعراس سرا، واستقبال المدعوين دون أدنى احترام للبروتوكول الصحي، ودون أية رقابة من الجهات المعنية.

أصحاب قاعات الحفلات الذين دخلوا في بطالة حتمية وعطلة إجبارية منذ شهر مارس من السنة الماضية، ذكروا أنهم يتكبدون باستمرار خسائر كبيرة، بسبب توقفهم عن النشاط، وأكدوا أنهم ملتزمون بكل الإجراءات التي قد تفرضها عليهم اللجنة الصحية في حال موافقة السلطات المعنية على إعادة بعث نشاطهم، من خلال تقليص عدد المتواجدين داخل القاعة وفرض رقابة صارمة عليهم من خلال إلزامهم بضرورة احترام التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات، وتوفير المعقمات وغيرها. ويتخوف أصحاب قاعات الحفلات من استمرار الأزمة الصحية لتطول معها مدّة غلق قاعاتهم وتضييع موسم الأعراس مجددا، خاصة بعد الارتفاع المسجل في حالات الإصابة بفيروس كورونا المتحوّر في بعض ولايات الوطن، تزامنا مع اقتراب حلول فصل الصيف الذي تكثر فيه إقامة الأعراس والحفلات.

Must Read

المنتخب الوطني يتعرف على برنامج مبارياته في كأس العرب

وسيفتتح المنتخب الوطني هذه الدورة، في مباراتها الإفتتاحية بمواجهة منتخب فلسطين، يوم الثلاثاء 23 اوت، انطلاقا من الساعة الخامسة مساءً.

اعلان هام من اتصالات الجزائر

كشفت مؤسسة إتصالات الجزائر، الأربعاء، عن إقامة شراكة مع الشركة الدولية للأمن الإلكتروني “كاسبرسكي” (Kaspersky) من خلال إطلاق تشكيلة واسعة من المنتجات...

تعيين محي الدين علوش كمدير عام بالنيابة لشركة جازي

     أعلنت شركة جازي اليوم عن تعيين السيد محي الدين علوش في منصب مدير عام بالنيابة للشركة بأثر فوري.

إسبانيا ترضخ لظغوطات الجزائر

إن الافتقار إلى الطاقات المتجددة والاعتماد على الغاز لتوليد الكهرباء وتلبية الطلب. أجبر إسبانيا على شراء الغاز من الجزائر في الأيام الأولى...

Related News

المنتخب الوطني يتعرف على برنامج مبارياته في كأس العرب

وسيفتتح المنتخب الوطني هذه الدورة، في مباراتها الإفتتاحية بمواجهة منتخب فلسطين، يوم الثلاثاء 23 اوت، انطلاقا من الساعة الخامسة مساءً.

اعلان هام من اتصالات الجزائر

كشفت مؤسسة إتصالات الجزائر، الأربعاء، عن إقامة شراكة مع الشركة الدولية للأمن الإلكتروني “كاسبرسكي” (Kaspersky) من خلال إطلاق تشكيلة واسعة من المنتجات...

تعيين محي الدين علوش كمدير عام بالنيابة لشركة جازي

     أعلنت شركة جازي اليوم عن تعيين السيد محي الدين علوش في منصب مدير عام بالنيابة للشركة بأثر فوري.

إسبانيا ترضخ لظغوطات الجزائر

إن الافتقار إلى الطاقات المتجددة والاعتماد على الغاز لتوليد الكهرباء وتلبية الطلب. أجبر إسبانيا على شراء الغاز من الجزائر في الأيام الأولى...

اول رد مالي على مقاله تبون

تطرق رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في أحدث ظهور إعلامي له، إلى الملف المالي، حيث دعا إلى العودة إلى الشرعية في أقرب وقت ممكن،...