Home رياضة فتيات يتوجهن إلى ممارسة الرياضات القتالية بسبب انتشار ظاهرة الاعتداء على الجنس...

فتيات يتوجهن إلى ممارسة الرياضات القتالية بسبب انتشار ظاهرة الاعتداء على الجنس اللطيف:


لا يختلف اثنان في أن الاعتداءات في مجتمعنا اليوم، أصبحت ظاهرة مقلقة وجب الوقوف عليها، لأنها انتشرت بشكل مخيف، ولم يسلم أحد منها، في ظل الكثير من المعطيات، التي سمحت باستفحالها، وهذا ليس في الشوارع والطرقات فحسب، بل حتى في وسائل النقل والأماكن العمومية، وحتى الأحياء السكنية، ولعل الأكثر عرضة لهذه الظاهرة هو الجنس اللطيف، لذا اتجهت الكثير من الفتيات، إلى ممارسة الرياضات القتالية بكل أنواعها، من أجل الدفاع عن أنفسن.

لا ننكر أنه في الكثير من المرات، يعتدى على النساء والفتيات أمام الملإ، لكن لا أحد يحرك ساكنا، لأن العديد اليوم أصبح يسير بمبدإ “نفسي نفسي”.. لهذا، نقف على العديد من الحالات في يومياتنا، حين أصبحت تسرق المرأة أو الفتاة من طرف بعض الحثالة من الشباب، في وسائل النقل أو في المحطات، ولا أحد يستجيب لصراخهن، ويبقى أغلبنا يراقب الحادث عن بعد دون تدخل، فقط نبقى نتحسر على ما وصلت إليه حالنا اليوم، ولعل هذا من بين الأسباب التي دفعت بالكثير من الفتيات خاصة إلى ضرورة ممارسة الرياضات القتالية من أجل الدفاع عن أنفسهن، في ظل انتشار الاعتداءات على جنسهن بشكل رهيب، وأصبحت الفتاة تخاف على نفسها في وضح النهار، وليس في أوقات مـتأخرة أو في الأماكن المعزولة فحسب.

إن توجه الكثير من الفتيات إلى ممارسة الرياضات القتالية اليوم، ليس من باب الترفيه فقط، بل هو نتيجة سكوت الرجال في المجتمع عن هذا المنكر الذي يطال كل أفراد المجتمع دون استثناء، وفي غياب الحماية والردع لمثل هذه الاعتداءات، فقد أصبحت تحدث ليس ببعيد عن مراكز الأمن دون خوف ولا وجل من العواقب، ووصلت الحال اليوم إلى جر الكثير من الفتيات من لباسهن في الطريق، من أجل سرقة حليها أو هاتفها النقال، وهي تستغيث ولا مغيث لها، وتسحب في الطريق العام كما لخصته الكثير من كاميرات المراقبة في الكثير من المناطق، دون رحمة ولا شفقة من طرف حثالة من الشباب.

لم يسلم الكثير من الحثالة من الضرب المبرح والإهانة من طرف فتيات أتقنّ فن الدفاع عن أنفسهن، وكان العديد منهم عبرة لمن يأتي بعده، فلم يكن يدرك السارق أن هذه التي أراد أن يسلبها حليها أو هاتفها النقال سوف

تسلب منه كرامته وتسحبه في الطريق مثل طفل صغير، حتى أصبح يطلب النجدة من الشباب من حوله، لكن دون جدوى، وهي من الوقائع التي أصبحت تحدث للكثير من المعتدين على الفتيات في

Must Read

هكذا رد العاهل الأردني على فتاة قالت “أبوي أحسن من الملك”!

برأت محكمة الاستئناف الأردنية، الخميس،  الفتاة، آثار الدباس، وقالت بأنها ليست مسؤولة عن جرم “إطالة اللسان” على الملك.

شركة بريطانية تريد تعويضات بمليار دولار من سوناطراك

تطالب شركة “ساني هيل إنرجي” البريطانية بتعويض مالي قدره 1 مليار دولار بعد إلغاء مجمع سوناطراك عقدا لتشغيل حقل غاز  جنوب...

أدعية شهر رمضان 2021

يحرص المسلمون على الدعاء خلال شهر رمضان الكريم تأكيدًا على سنة الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) التي ثبتها الصحابة والتابعين...

الرئيس تبون يجدد تضامن الجزائر مع ليبيا لتحقيق المصالحة

جدّد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الأربعاء، تأكيده على موقف الجزائر المتضامن مع ليبيا لتحقيق المصالحة الوطنية.

Related News

هكذا رد العاهل الأردني على فتاة قالت “أبوي أحسن من الملك”!

برأت محكمة الاستئناف الأردنية، الخميس،  الفتاة، آثار الدباس، وقالت بأنها ليست مسؤولة عن جرم “إطالة اللسان” على الملك.

شركة بريطانية تريد تعويضات بمليار دولار من سوناطراك

تطالب شركة “ساني هيل إنرجي” البريطانية بتعويض مالي قدره 1 مليار دولار بعد إلغاء مجمع سوناطراك عقدا لتشغيل حقل غاز  جنوب...

أدعية شهر رمضان 2021

يحرص المسلمون على الدعاء خلال شهر رمضان الكريم تأكيدًا على سنة الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) التي ثبتها الصحابة والتابعين...

الرئيس تبون يجدد تضامن الجزائر مع ليبيا لتحقيق المصالحة

جدّد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الأربعاء، تأكيده على موقف الجزائر المتضامن مع ليبيا لتحقيق المصالحة الوطنية.

بسبب لباس الحكمة.. التلفزيون الإيراني يقطع 100 جزء خلال بث الدوري الإنجليزي!

قطع التلفزيون الإيراني 100 جزء من مباراة توتنهام ضد يونايتد، بسبب لباس الحكمة المنافي لقيم الاحتشام في إيران.